المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش…تماثل مريض جديد مصاب بكورونا للشفاء

تماثل مريض جديد مصاب بفيروس « كورونا المستجد » للشفاء، بعد أيام قضاها في الحجر الصحي بمستشفى الرازي التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.

المصالح الطبية تأكدت من الشفاء التام للمصاب، وسمحت له بمغادرة المستشفى صباح يومه الخميس 16 أبريل 2020، حيث غمرت الفرحة مختلف الأطقم الطبية، التمريضية، الادارية و التقنية بتزايد عدد المتعافين بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش ليصل إجمالي الحالات المتعافية إلى 13 حالة.

ويواصل مستخدمو المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش بذل جميع المجهودات من أجل التكفل بمرضى فيروس « كورونا المستجد »، إلى جانب الجهود المبذولة من طرف جميع السلطات من أجل التصدي لهذه الجائحة.

Commentaire

Ajouter commentaire