تسع حالات شفاء بالمركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش

بارقة أمل جديدة أدخلت البهجة على موظفي المركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش بعد شفاء حالتين جديدتين من فيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي حالات الشفاء بالمركز الإستشفائي الجامعي إلى 9 حالات.

والجدير بالذكر، أن المركز عرف شفاء أول حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد خضعت للعلاج « بمصلحة الإنعاش التابعة لمستشفى الرازي »، لمدة ثلاثة وعشرون يوما وكانت حالته حرجة جدا ، مما استوجب وضعه تحت الرعاية وإخضاعه للتنفس الاصطناعي.

و تم نقل المتعافين على متن سيارة إسعاف تابعة للمركز ، وسط فرحة كبيرة في صفوف الأطر الطبية ، التمريضية و الإدارية لمستشفى الرازي.

Commentaire

Ajouter commentaire