جمعية تقنيي المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش تنظم يومها الدراسي الثالث تحت عنوان: « التقني والتكوين المستمر في المنظومة الصحية بالمغرب »

نظمت جمعية تقنيي المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش يومها الدراسي الثالث تحت عنوان: « التقني والتكوين المستمر في المنظومة الصحية بالمغرب » وذلك يوم السبت فاتح دجنبر 2018 بمركب وزارة العدل  بمراكش في إطار إستراتيجية عملها « تقني 2020، رؤى جديدة وخطى ثابتة نحو المستقبل »، بحضور السيد الكاتب العام للمركز، تقنيي المركز الاستشفائي الجامعي، ممثلي الجمعيات العاملة بالمركز، السادة المحاضرون، ضيوف الجمعية من داخل وخارج المركز وممثلي وسائل الإعلام.

فبعد الافتتاح، انطلق الجزء الأول من اليوم الدراسي بأشغال الورشات والتي نشطها تقنيون من المركز الاستشفائي لتبادل المعلومات والخبرات في إطار التكوين المستمر الأفقي، وهذه الورشات: ورشة الصفقات العمومية، ورشة الهندسة المدنية، ورشة الأمان ألمعلوماتي وورشة الصيانة البيوطبية

أما الجزء الثاني لليوم الدراسي فقد عرف محاضرة حول التكوين المستمر في المنظومة الصحية ساهم فيها السادة المحاضرون بمداخلات: مسلسل التكوين المستمر بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس مراكش، لغة التكوين المستمر: الواقع والآفاق وتطوير مهارة التقني: المدخل الجوهري لتأهيل الإدارة الصحية، فمناقشة عامة وتقديم خلاصات اليوم الدراسي.

وفي الختام تم توزيع شواهد تقديرية على السادة منشطي الورشات .والمحاضرين

Commentaire

Ajouter commentaire