إعطاء انطلاق مشروع أول محطة هبوط المروحيات الطبية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش

تزامنا مع احتفالات تخليد الذكرى الثانية و الاربعين للمسيرة الخضراء المضفرة، أشرف والي جهة مراكش-آسفي السيد عبد الفتاح البجيوي يوم الاثنين 6 نونبر 2017، على إعطاء الانطلاقة الفعلية لأشغال بناء محطة هبوط المروحيات الطبية بالقرب من قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.

 

وحضر مراسيم اطلاق بناء مهبط المروحيات كل من عمدة مراكش، والمدير الجهوي لوزارة الصحة، مدير المركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس، مدير الوكالة الحضرية، رئيس مقاطعة المشور القصبة، وعدد من الشخصيات العسكرية والمدنية ورؤساء المصالح الخارجية و المنتخبون.

 

و يأتي هذا المشروع ضمن استراتيجيات المركز الاستشفائي في تعزيز العرض الصحي بجهة مراكش اسفي، بتوفير خدمة النقل الجوي للتكفل بالمرض المحاصرين في الجبال و المناطق النائية.

وهذا النوع من التدخل الاستعجالي سيساهم في انقاذ حياة العديد من الحالات الحرجة في المناطق المعزولة و الصعبة الولوج بريا.

 

 يمتد المشروع على مساحة تقدر  900 م مربع و يتكون من طابقين يضم مرافق تقنية و إدارية بالإضافة الى سطح المبنى الذي خصص لهبوط المروحيات الطبية، و روعي في بنائها كل متطلبات السلامة وفق المعايير الدولية.

 

يندرج هذا المشروع في إطار تعزيز العرض الصحي بجهة مراكش آسفي، وفق السياسة التي تنهجها وزار ة الصحة والهادفة إلى تقريب الخدمات الطبية والعلاجية من المواطنات والمواطنين، وتقليص التفاوتات المجالية من خلال تسهيل ولوج ساكنة المناطق النائية إلى الخدمات الصحية، والتخفيف من معاناة تنقل المرضى إلى المستشفيات المتواجدة بجهة مراكش أسفي، خاصة منهم النساء الحوامل والأطفال والشيوخ ، الأمر الذي سينعكس على جودة الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة بالجهة.

 

إدارة المركز الجامعي

Commentaire

Ajouter commentaire